التخطي إلى المحتوى
انهيار وبكاء ريهام سعيد واستنجاداها بقسم شرطة مارينا فيديو
ريهام سعيد

استغاثت الإعلامية ريهام سعيد  بالمسؤولين من خلال فيديو بثته عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، بعد تعرضه للتحرش والتنمر هي وأبنائها أثناء تواجدها على الشاطئ في الساحل الشمالي بمارينا، وقالت ريهام من خلال الفيديو أنها تم التحرش بها هي  وابنائها ومعها  صور لـ 6 شياب  وفيديو للواقعة.

ريهام سعيد تستغيث بالمسؤولين

قالت ريهام سعيد بالفيديو التي نشرته أنها أول مرة تطلع لايف استنجاد،وأنها تقدم بلاغا الآن إلى قسم مارينا والمسؤولين بمارينا انها  تم التحرش بها لفظيا  هي ونجلها، ودخلت فى موجة  من البكاء الشديد موضحة  “أنا لقيت نفسها متورطة في حاجة ليس لها  دعوة بها والحمد الله القضاء برأها ،  أنا قضيت حياتي أخدم البلد والناس، ومشيت على الصراط المستقيم، ودلوقتي الوقف عن شغلي انتهى بس مش هشتغل تانى، مش كل شخص يقابلني في الشارع يقول إن رد سجون لأن أنا مش رد سجون، وأشارت أنها ترتدي  بنطلون وتيشيرت ومش قالعة.
إقرأ أيضا منة شلبي تعلق لأول مرة عن
مشهد فيلم الساحر 

ماذا حدث مع ريهام

كنت قاعدة قدام بيتي اتحرش بيا 6 شباب، عندهم حوالي 20 سنة، علشان رفضت اتصور معاهم، وعلو صوتهم وهما بيقولوا: ياعم سيبك منها دي رد سجون، أنا معايا صور ليهم و فيديو للواقعة، وطالبت ريهام بإسترجاع حقها ، وقالت أنها  اتحبست احتياطي، وبدل ما الناس تعايرها المفروض الناس تحترمها، أنا قعدت 30 يوم علشان بحترم القانون، وقالت وهي منهارة بالبكاء  أنا مش رد سجون، أنا  بنت ناس أوى وعائلتى كبيرة ومحترمة وانا  ست متعلمة و محترمة وشريفة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *