التخطي إلى المحتوى
تفاصيل اللحظات الأولى من اقتحام الرجل الأخضر مدينة الانتاج الاعلامي
الرجل الأخضر

الرجل الأخضر شهدت مدينة الانتاج الإعلامي أمس واقعة غريبة أثارت جدلا كبيرا بين العاملين بالمدينة وعرفت بـ الرجل الأخضر، حينما اقتحم شاب و نجح في التسلل داخل مدينة الإنتاج الإعلامي وقام بطلاء جسده باللون الأخضر وحاول اقتحام باب فندق موفنبيك بالمدينة، والاعتداء عليهم بسلاح أبيض مما اضطر أفراد الأمن للتعامل مع الشخص المقتحم بعد اعتداءه على احد العاملين.

تفاصيل اللحطات الأولى

عند اقتحام الأخضر مدينة الانتاج وتعديه على أفراد الأمن واصابتهم، حاولت  الشرطة منعه وإلقاء القبض عليه، ولكن قام المقتحم بإصابة ضابط وأمين شرطة، وهو ما دفع قوات الأمن لإطلاق النار عليه ولقي مصرعه في الحال،  وكشفت التحقيقات أن الرجل الأخضر مزارع من البحيرة.
بعد مرور أكثر من 10 أعوام خطأ ملحوظ في فيلم هى فوضى
لم يلاحظه أحد.

وأنه مهتز نفسيا، وبعد عمل التحقيقات من قبل النيابة، أمرت  بتشريح الجثمان والتحفظ على السلاح الأبيض، وقال مصدر داخل مدينة الإنتاج الإعلامى
إٕن الشاب لم يتم الإمساك به داخل المدينة، ولكنه كان يحاول القفز من أعلى السور من الخارج.

الرجل الأخضر

وتبين من التحريات الأولية التحريات الأولية أن الشاب كان يعانى من مرض نفسى دفعه لارتكاب تلك الجريمة، وكان عاري الصدر ، مرتدي بنطلون جينس أزرق، قام بطلاء نفسه بلون أخضر، وأنه مصاب بطلق نارى فى منطقة البطن، أسفر عن وفاته.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *